الإثنين , سبتمبر 21 2020

علم إيران

قامت إيران كجمهورية إسلامية في التاسع و العشرين من يوليو عام 1980، و عندها تم إعلاء العلم الإيراني بشكله الحالي، و يتكون من أشرطة ملونة تتوازى أفقيًا أسفل بعضها، بالأعلى اللون الأخضر، بالمنتصف اللون الأبيض، و بالأسفل اللون الأحمر، و على الأرضية البيضاء كتب لفظ الجلالة باستخدام اللون الأحمر، و حول هذه الأرضية البيضاء كتبت عبارة “الله أكبر” على الطريقة الكوفية.

من أعلام الدول التي تتشابه مع علم إيران هو علم هنغريا، غيرَ أن الأخيرة علمها معكوس بالنسبة لعلم إيران، و العلم الإيراني يعد أقل حجمًا من علم هلغاريا، و اللون الأخضر فيه فاتح بمنسوب أعلى من علم هنغاريا.

علم إيران

دلالات علم إيران:

يتميز علم إيران بما يحتويه من كتابة بخط منمق على نقاط التقاء اللون الأبيض من اللونين الأحمر و الأخضر، و هو يشبه علمي المملكة العربية السعودية و دولة العراق، و عليهما تُقرأ الكتابة من اليمين إلى اليسار.

هناك أقاويل بأن ألوان الأخضر و الأحمر و الأبيض في علم إيران إنما هي ترتبط بالقرن الثامن عشر الميلادي، و هي تجسد جمال الدين الإسلامي باللون الأخضر، و تعبر عن السلام باللون الأبيض، أما اللون الأحمر فيأتي تجسيدًا للجسارة و الفداء، حيث أن الفداء مرتبط بعقيدة أهل الشيعة من المسلمين، لاسيما جماعة الشيعة النزارية الإسماعيلية التي ظهرت في القرون الوسطى و نفذت الاغتيالات عن طريق الفداء في حق خصومها، و تم تدميرهم على يد التتار.

اقرا ايضا : عاصمة ايران وعدد سكان ايران

تاريخ علم إيران:

استخدمت الألوان الأبيض و الأخضر و الأحمر في تصميم العلم الإيراني بعام 1907، و بالمنتصف يوجد أسد يمسك بقبضته سيفًا و هو ذهبي اللون، و من خلفه الشمس، و استمر استخدام ذلك العلم كشعار رسمي لدولة إيران إلى أن أسقطت الثورة حكم الشاه بعام 1979، و عندها تم إلغاء ذلك العلم و غيره من اللافتات الفرعية للدولة.

تأتي دلالات أخرى لعلم إيران، و هي تقول بأن اللون الأحمر يشير إلى دماء الأبطال الذين قدموها من أجل الوطن، أما اللون الابيض فيشير إلى حالة السلام و المحبة التي تنشدها إيران مع غيرها من البلدان و الشعوب، و يكون اللون الأخضر تعبيرًا البيئة الزراعية الجميلة و الخصبة بالقطر الإيراني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *