السبت , سبتمبر 26 2020

عدد سكان اليمن

تمثل القبائل في اليمن معظم السكان، و هم يستحوذون على نسبة 85% منهم، لقد بلغ عدد سكان اليمن تبعا لإحصائية 2013 عدد 25 مليون و 408 ألف و 288 نسمة، و هذه القبائل اليمنية هم همدان و حمير و كندة، بالإضافة إلى قبيلتي مذحج و حضرموت، هذه القبائل تنحدر عنها عدة بطون و تتبعثر فخائدها من الشرق إلى الغرب اليمني، كما أن العمارة قد وصلت لهذه القبائل، فصارت قبائل ذات حداثة معمارية و تكنولوجية.

غيرَ أن هناك بعض القبائل البدوية التي تقطن باليمن و يقعون في شمال حضرموت و شبوة بمنطقة اسمها (الربع الخالي)، و بعض الوافدون الأثيوبيون، هؤلاء الأثيوبيون يمتد أصلهم في اليمن إلى العصر الوسيط حينما ازدهرت تجارة الرقيق في شبه الجزيرة العربية، و شعب اليمن هو شعب حضر و ليس شعب أعرابي في معظمه.

شعب ا ليمن

عدد سكان اليمن و أرقام اخرى:

وفقا لإحصائيات عام 2017 فقد بلغ عدد السكان باليمن عدد 28.25 مليون نسمة، و يكون إجمالي الناتج المحلي لجمهورية اليمن هو 18.21 مليار دولار أمريكي طبقا لإحصائات 2016، أما معدل النمو السكاني فهو 2.4% كتغير سنوي محصى في عام 2017، و متوسط عمر المواطن اليمني هو 64.95 تبعا لتعدادات 2016.

العادات و التقاليد لسكان اليمن:

لدى الشعب اليمني العديد من الموروثات السلوكية و التقليدية التي ترجع اصولها إلى عصور ما قبل الميلاد، حيث حاز المكاربة و الكهنة على مكانة اجتماعية جعلتهم محل تبجيل و احترام من عامة الشعب اليمني كونهم يمثلون رموزًا دينية، و هناك من يعرفون بالـ(السادة)، فهؤلاء كانوا حلقات وصل ما بين القبائل، يتوسطون بينهم و يفضون نزاعهم في مجالس الصلح، و أيضًا ضمن عادات اليمنيين هي أن يحمي الجار جاره، و أن السيد لا يحارب و لكن تحميه قبيلته.

الشيوخ و القضاة هم من رفعة القوم، لا يقاتلون في أغلب الوقت، أما (القبيلي) فهو من يقوم بوظيفة الزراعة و حماية الديار و الأسياد و المشايخ و القضاة، فهو يحمل سلاحه و ينطلق إلى  المعارك، و توجد فئة الحرفيين و التجار، و أدنى فئة من الشعب هم المهمشون.

لم تعد هذه الأعراف بنفس القوة التي كانت عليها في السابق، لكنها تظهر في صورة نزعات واضحة تشكل شخصية الشعب العربي اليمني.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *